تعرف اكثر عن تبلور العسل

تبلور العسل


هل اشتريت يوماَ العسل وقمت بتركه لفترة من الوقت ومن ثم تفاجأت بأن العسل أصبح له قوام مختلف تماماََ؟ هل اعتقدت أنه تم بيعه لك في صورة


مغشوشة أو أن هناك عيب في جودته؟


بالطبع لا عزيزي المستهلك، ما تراه الآن ما هو إلا مرحلة طبيعية للعسل، دعنا نوضح لك قليلاَ عن هذه العملية، حيث أنها تعتبر من أكبر المشكلات التي تواجه كلاَ من النحالين والمستهلكين على حد سواء فبمجرد رؤية المستهلك للعسل المتبلور تتملكه الشكوك حول جودة العسل وهل هو أصلي أم صناعي.


ما هي عملية تبلور العسل؟


تبلور العسل هو تغير طبيعي في العسل، نتيجة لتعرضه لعدة عوامل طبيعية مختلفة، حيث يكون العسل في صورته السائلة عند استخراجه من الخلية، ومن ثم يتحول تدريجياَ إلى مرحلة التبلور، والتي يظن أغلب المستهلكين وكذلك التجار أن العسل مغشوش أو به عيب من عيوب الجودة، مما يجعل الكثير من المستهلكين يريدون للتخلص منه باعتباره أصبح فاسداَ.


ما هي أهم أسباب تبلور العسل؟


دعونا نذكر أهم الأسباب الطبيعية التي تؤدي بشكل مباشر إلى تبلور العسل وتحويله من صورته السائلة إلى مرحلة المعروفة بعملية التبلور.

تبلور العسل يرتبط ارتباطاَ تاماَ وقوياَ بنسبة الفركتوز والجلوكوز داخل العسل، فكلما ارتفعت نسبة الجلوكوز في العسل، كلما أصبح عرضة للتبلور بصورة أسرع، وكلما زادت نسبة الفركتوز في العسل، كلما ساعد ذلك في تقليل وتأخر عملية التبلور، حيث يعمل الفركتوز على ذوبان الجلوكوز الذي له دور هام وأساسي في عمليه التبلور.

وجود حبوب اللقاح في العسل بصورة طبيعية، والتي لا يستطيع الإنسان التحكم في إزالتها، لها دورها كبير في تبلور العسل، حيث تترسب حبوب اللقاح في القاع ومن ثم يتكون التبلور.

تعد مشكلة الشوائب من العوامل الرئيسية لزيادة عملية التبلور، والتي قد لا يلتفت لها الكثير من النحالين، حيث يقومون بإهمال عملية تصفية العسل بعد استخراجه بشكل جيد، لعلمهم الكافي بأهمية غبار الطلع وفوائده التي لا حصر لها، مما تتسبب تلك الشوائب في تسريع عملية التبلور.

تعتبر درجات الحرارة من أهم الأسباب التي تساعد بصورة مباشرة في عملية تبلور العسل سريعاَ، فمن المعروف أن انخفاض درجات الحرارة لها دور كبير في تسريع عملية التبلور، والتي بدورها تعمل على زيادة لزوجة العسل، مما يجعله يترسب بالقاع، ومن ثم تبدأ عملية التبلور.

لأقراص الشمع عامل لا يمكن التغاضي عنه في عملية تبلور العسل، فاستخدام أقراص الشمع القديمة وكثرة استخدامها مرات متكررة يساهم وبشدة في تبلور العسل بشكل أسرع.


ما هي أنواع تبلور العسل؟


لقد ذكرنا لكم ما هو التبلور وأهم اسبابه، دعونا نوضح لكم بعض من أنواع العسل المتبلور، فهناك أنواع من العسل تتبلور حسب تكوينها الكيميائي أو مكوناتها الطبيعية، فيعد العسل المجرى، والعسل الصيفي، وعسل البرسيم، وعسل السحاه، من أشهر أنواع العسل المتبلور، فكل نوع من هذه الأنواع يتبلور حسب مكوناته وخصائص الطبيعة الخاصة به، وبعض الأنواع الأخرى تتبلور بصورة أكبر عن باقي الأنواع الأخرى، وهناك أنواع لا تتبلور بطبيعتها ويرجع ذلك إلى اختلاف مكوناتها الداخلية، من الأهم هذه الأنواع التي لا تتعرض للتبلور بطبيعتها عسل(الأكاسيا).


هل يؤثر تبلور العسل على الجودة؟


بعد أن ذكرنا أهم الأسباب لتبلور العسل فلابد من أنك قد توصلت إلى إجابة هذا السؤال بسهولة من خلال فهمنا لعملية التبلور نستنتج أن التبلور لا يؤثر بأي شكل من الأشكال على جودة العسل الطبيعي، فبالطبع كل أنواع العسل قابلة للتبلور طبيعياَ، فالتبلور ما هو إلا نتيجة لكل هذه العوامل الطبيعية التي يتعرض لها العسل والتي لا دخل للإنسان فيها، لذلك لا يعد التبلور عيب من عيوب الجودة بل هو صفة أساسية من أهم صفات العسل الطبيعي الصافي والأصلي غير المغشوش، لذلك ننصحكم بتناول العسل المتبلور دون الحاجة إلى القلق بشأن جودته لما يحمله من قيم غذائية وعلاجية كبيرة، ولكن إذا كنت من الأشخاص الذين يفضلون تناول العسل في صورته السائلة فننصحك بعدم تخزينه في الثلاجة وحفظه جيدا لمنع حدوث عملية تبلوره، في نهاية القول من حكم الله سبحانه وتعالي في عملية تبلور العسل أنها تؤدي إلى وقف التفاعلات الكيميائية به والتي تمد من صلاحيته وتزيد من جودته.


هل تبلور العسل يدل أن العسل مغشوش؟


بعد أن تحدثنا عن عملية تبلور العسل بشكل مفصل، نصل الآن إلى نقطة هامة جداَ يقف أمامها كلاَ من النحال والمستهلكين متسائلا وباحثاَ عن حقيقة أمر تبلور العسل، وهل هو دليل كافي على أن العسل مغشوش أو لا، ولكن نحن في هذا المقال سنعطيك الجواب على كل هذه الأسئلة التي تدور في عقلك، ففي حقيقة الأمر أن عملية التبلور عملية طبيعية جدا لا دخل لليد البشرية فيها في أغلب الأوقات، فالتبلور مرحلة طبيعية من مراحل تحول العسل الطبيعي ولا يوجد علاقة بين التبلور وكونه مغشوشاَ من عدمه، فكما ذكرنا قبل ذلك أن العسل يتبلور نتيجة لعدة عوامل طبيعية مختلفة، فيظن البعض أن التبلور يعد عسلاَ مغشوشاَ، والبعض يظن أن التبلور دليل كافي على وجود كميات كبيرة من السكر به، ولكن التبلور ليس له علاقة بالتغذية السكرية أو غيرها، فأي عسل طبيعي لابد له أن يتبلور، فتبلور العسل يختلف باختلاف الحرارة، حيث يتوقف التبلور على نقل العسل وطريقة تخزينه بصورة صحيحة، وهذه الاعتقادات الشائعة عن ارتباط التبلور بالعسل المغشوش أجبرت التجار على تسخينه والذي بدوره قادر على إفقاد العسل قيمته الغذائية العالية، لذلك نؤكد لكم في هذا المقال أن التبلور ماهو إلا عملية طبيعية يمر بها العسل، وأن العسل المتبلور عسل طبيعي لاتشوبه شائبة.

والآن سوف نذكر بعض من فوائد العسل الطبيعي عامة بما يحتويه من فيتامينات، ومعادن، وبروتينات هامة للجسم، والتي لها القدرة على إمداد الجسم بالطاقة والنشاط، كما أنه يحتوي على كمية من السكريات الطبيعية الغير ضارة التي بدورها لها أهمية كبيرة لمرضى السكري خصوصاَ، إلى جانب قدرته وخصائصه الشفائية الهائلة، التي تعمل على تقوية ودعم كلا من الجهاز المناعي، والجهاز التنفسي، والجهاز الهضمي، وكذلك ما يحتويه من حديد يقي الجسم من الإصابة بأمراض فقر الدم، فالعسل فوائده التي لا عد ولا حصر لها سواء بصورته السائلة أو المتبلورة.

وإذا كنت من الأشخاص الذين يفضلون العسل في صورته السائله فدعنا نوضح لك بعض الطرق الصحيحة في التخلص من التبلور.

الطريقة السليمة للتخلص من العسل المتبلور

بعض الشركات الكبرى ترجع إلى عملية التسخين الشديد لإذابة العسل وإعادته إلى صورته السائلة، ولكنها ليست الطريقة الصحيحة، حيث أن تسخين العسل في درجات حرارة مرتفعة يفقده الكثير من قيمته الغذائية الكبيرة الهامة للجسم، وكذلك خصائصه العلاجية الكثيرة، لذلك دعونا نطرح عليكم الطريقة الصائبة للتخلص من تبلور العسل، وهو عن طريق وضع العسل في حمام ساخن في درجة حرارة أقل من 60 درجة مئوية، ومن ثم تخزينه بطريقة سليمة للحفاظ على صورته وملمسه السائل.

في النهاية نتمنى أن يكون هذا المقال كافياً للرد على جميع التساؤلات التي تدور رأسكم حول عملية تبلور العسل الطبيعي